الجمعة، 24 أغسطس، 2012

الطاقة الشمسية في مصر

الطاقة الشمسية في مصر

الطاقة الشمسية
 الطاقة الشمسية 
إن مصر تتمتع بثراء كبير من الطاقة الشمسية وأن الاتجاه الحالي لاستغلال هذا الثراء من خلال استخدام التكنولوجيا النظيفة لتوليد الكهرباء..منوها بأن قطاع الكهرباء بدأ بالفعل في إعداد خطة شمسية مصرية حتى عام 2027 لتوليد الكهرباء من الطاقة الشمسية .

جاء ذلك في تقرير لقطاع الكهرباء والطاقة تضمن العديد من الإيجابيات لاستخدامات الطاقة الشمسية من حيث التحسن البيئي وخفض غازات الاحتباس الحراري والتغلب على نضوب الموارد الطبيعية للإنتاج التقليدي للطاقة.

وذكر التقرير أن الخطة الشمسية المصرية تأتى في إطار إستراتيجية قطاع الكهرباء لدعم ونشر استخدامات الطاقة المتجددة والوصول بمشاركتها إلى نسبة 20% مع عام 2020 في ظل نضوب مصادر الطاقة الأحفورية.

وأفاد بأن الخطة تأتى بعد أن انتهى قطاع الكهرباء من إعداد إستراتيجية استغلال مصادر الرياح وبعد نجاح القطاع فى استغلال كافة المصادر المائية المتاحة في مصر باعتبارها مصادر طبيعية لتوليد الكهرباء.

وأكد التقرير أن خطة قطاع الكهرباء تهدف إلى إضافة قدرات تولد من الطاقة الشمسية تصل إلى حوالي 3500 ميجاوات (تنتج حوالى 14 مليار كيلو وات /ساعة سنويا) تسهم في توفير حوالي 3 ملايين طن بترول مكافئ والحد من انبعاث حوالي 7.7 مليون طن ثاني أكسيد الكربون.

وأوضح أن من أهم المحاور لتلك الخطة يتمثل في العمل على استثمار وتعميق الخبرة الوطنية في مجال الطاقة الشمسية وتطوير الصناعة المحلية لمعداتها بما يسهم في إحداث تنمية اقتصادية.

وقال التقرير إن هذه الخطة تسهم في توفير فرص عمل وإكساب خبرة في عمليات التصنيع والتشغيل والصيانة والتسويق وخلق مجتمعات عمرانية جديدة بالإضافة إلى تقليل الغازات الملوثة للبيئة.

وأكد أن قطاع الكهرباء والطاقة لا يدخر جهدا لإضافة مشروعات وتكنولوجيات جديدة من أجل تحقيق الأهداف الإستراتيجية لقطاع الكهرباء وتأمين الإمداد بالطاقة الكهربائية وتنويع مصادرها لخدمة المواطنين ودفع عمليات التنمية فى مصر.

وأكد التقرير أن مستقبل مشروعات الطاقة الشمسية في مصر سيخطو خطى سريعة نظرا للدعم التي تلقاه تلك المشروعات من الاتحاد الأوروبي كونه يتبنى مشروعات الشمس المتوسطية بهدف استغلال منطقة المتوسط فى توليد الكهرباء لتصديرها إلى دول الشمال.

وتحظى هذه المشروعات باهتمام كبير من مصر حيث ستتدخل مستقبلا ضمن مشروعات الربط الكهرباء إلى أوروبا من خلال كابلات بحرية إلى أوروبا عبر مجموعة الجزر اليونانية.

وتقوم مصر حاليا بتنفيذ عدد من المحطات الشمسية مثل محطة كوم أمبو الشمسية التى يشارك فى تمويلها بعض جهات التمويل العالمية.

وتبلغ قدرة المحطة 100 ميجاوات وستضاف قدرتها إلى الشبكة القومية لمواجهة التطور في الأحمال الكهربائية ومتطلبات عملية التنمية .. ومن المنتظر أن يساهم البنك الدولي فى تمويل مشروع إنشاء المحطة الشمسية بكوم فضلا مساهمته فى تمويل العديد من الدراسات الخاصة بالمشروع.
وأوضح أن محطة كوم أمبو تعتبر أول محطة كهرباء طاقة شمسية فتوفولتية في إطار برنامج قطاع الكهرباء بالتوسع فى استغلال  الطاقة الشمسية في توليد الكهرباء باعتبارها طاقة نظيفة وصديقة للبيئة.

ويقول التقرير إن البنك الدولي سيسهم بحوالي 1.7 مليار دولار لتمويل المشروعات الحالية والمستقبلية للطاقة الشمسية التي يقوم بتنفيذها قطاع الكهرباء وفى مقدمتها مشروعات الطاقة المتجددة.

محطة كهرباء كوم أمبو بالطاقة الشمسية‏!‏

تدرس وزارة الكهرباء والطاقة بالتعاون مع بنك التعمير الألماني والمفوضية الأوروبية‏,‏ زيادة القدرة التصميمية لإنشاء مشروع محطة توليد كهرباء كوم امبو الشمسية بأسوان 100ميجاوات الي‏250 ميجاوات لانتاج الكهرباء‏,‏ بنظام تكنولوجيا التسخين الشمسي ليلا ونهارا دون استخدام أية وقود لأول مرة في مصر‏.‏

 إن قطاع الكهرباء يعمل علي تنويع مصادر انتاج الكهرباء بجميع انواعها للحفاظ علي قدرة الشبكة الكهربائية القومية تحسبا لنضوب أحد مصادر الانتاج, خاصة بعد أن تم استغلال جميع المصادر والمساقط المائية الموجودة في مصر لإنتاج الكهرباء.
وأوضح الدكتور أكثم أبوالعلا المتحدث الرسمي وكيل وزارة الكهرباء, أنه سيتم تمويل المحطة من جهات التمويل الدولية والعربية بشروط مصرية بقرض ميسر يتم سداده علي40عاما, منها10سنوات فترة سماح وبفائدة0.57% أقل من1% بعد موافقتها مبدئيا لتمويل المحطة, وهي: بنك التنمية الإفريقي, وبنك التعمير الفرنسي, والتعمير الألماني, والاتحاد الأوروبي, والبنك الدولي وصندوق تكنولوجيا الطاقة بالبنك الدولي.

متنساش تشترك فى الموقع من خلال الرابط ده اضغط على ميكانيكا وتكنولوجيا
ميكانيكا وتكنولوجيا المعرفة حق لكل انسان

0 التعليقات:

إرسال تعليق

Google+ تابعنا على