الخميس، 28 أكتوبر، 2010

قصه الطيران من مدونة قصة الطيران

قصه الطيران من مدونة قصة الطيران

يالها من قصة من القصص التى يصعب معرفتها ولاكن معا مدونه قصه الطيران سوف تكون المعرفه لقصه الطيران سهله وميسوره للكل
واول شئ عن الطيران الا وهوه المنطاد لامه اول شئ تعرف عليه فى الطيران

قصة المناطيد,Photo airships

ووتحكى قصة الطيران قصه المناطيد ووتواريخ المناطيد القديمه وتنفرو قصه الطيران بالمواضيع الحصريه عن قصص الطيران منز القدم وتحكى عن المناطيد وقصة المناطيد وبلدان صناعاتها من بداياتها
لمتابعه بقية الموضوع المقدم من قصة الطيران يمكنك متابعة هذا الرابط
قصة المناطيد الالمانيه
قصة المناطيد,Photo airships
قصة المناطيد,Photo airships

المناطيد الامريكيةبعد ان ثبت للعالم ما للمناطيد من اهمية وفوائد جمه بدا الاسطول الامريكى استعمالها كسلاح جديد من الاسلحة المساعدة وذلك انتج عددا كبيرا من المناطيد التى
لمتابعه بقية الموضوع المقدم من قصة الطيران يمكنك متابعة هذا الرابط
قصة المناطيد الامريكية

المناطيد البريطانيةلايمكن ان ننكر ان البريطاميين قد احرزوا نجاحا لا باس به فى هذا المضمار ففى سنه 1911 كان لهم
لمتابعه بقية الموضوع المقدم من قصة الطيران يمكنك متابعة هذا الرابط
قصة المناطيد البريطانية قصة الطيران فى مصر

الطيران الشراعى

اولا وقيل كل شئ هذه المدونه قصة الطيران موثوق بها مئه فى المئه حيث انها اكثر المعلومات التى تحتويها من كتاب قصة الطيران
وانا صوف اقوم بالقريب ان اضع كتاب الخاص بالمدونه الا وهوه كتاب قصة الطييران
  
 الطائرات الشراعية
الطيران الشراعى
إنها الطائرات الشراعية ذات الآجسام الرفيعة التي تشبه الأقلام في شكلها وذات الأجنحه الواسعه العريضه إننا لو راقبنا هذه الطائرات محلقه في الهواء للاحظنا محاولتها للإنزلاق دائما في اتجاه هذه الطائرات سفوح الجبال أو التلال المرتفعة وخاصة في ساعة الظهيرة أوبعدها من أيام الصيف أو الربيع التي تشع الحرارة والدفء فإذا إقتربت الطائرة من الجبل رويدا خيل إلينا أنها ستصتدم به لامحالة بعد لحظات قليلة ثم تبتعد عنه فجأة مكتسبة ارتفاعا جديدا يساعدها علي التحليق فوق قمة الجبل وسط السماء الصافيه الزرقاء التي تكون خالية من السحب في أغلب الأحوال .   

لمتابعة بقيه الموضوع من الطيران الشراعى

وليها موضوعات كثيره عن قصه الطيران اهمها تاريخ الطيران  والرواض الاوال للطيران والطئرات
من مدونه قصة الطيران
وشكرا مقدم لكم amr-poma

هناك تعليق واحد:

Google+ تابعنا على