الأربعاء، 9 مايو، 2012

طريقه عمل المصباح,Lamp,مصباح الفلورسنت

طريقه عمل المصباح,Lamp,مصباح الفلورسنت

يعتبر المصباح اليوم من اهم الاشياء الضروريه فى هذا العصر
تستخدم أغلب وحدات الإضاءة الكهربائية مصابيح إضاءة متوهجة أو فلورسنتLamp أو مصابيح كمصدر للطاقة. وتنتج المصابيح المتوهجة إضاءة دافئة مبهجة. ويعتبر تصنيع تلك المصابيحLamp رخيصًا نسبيًا وتتوفر في كل أنواع الأشكال والأحجام. وقد تم تصميم العديد من الأنواع المختلفة لوحدات الإضاءة لتلائم القاعدة اللولبية لذلك النوع من المصابيح.


يتكون مصباح الفلورسنت Lamp من أنبوب زجاجي مجوف يحتوي على غاز بخار الزئبق تحت ضغط منخفض جدا (وهذا يساعد على إبقائه على هيئة غاز)، يحتوي الوجه الداخلي للإنبوب على مادة فوسفورية تقوم بامتصاص الأشعة الفوق البنفسجية التي تطلق لدى مرور تيار في غاز بخار الزئبق، وتطلق موجات ضوئية بجميع الأطوال الموجية مما ينشئ لون أبيض. يوجد في طرفية مصباح الفلورسنت فتيلتي تنغستين عاديتين كل واحدة يستخدم منها طرفين. 


يمر التيار من المصدر الرئيسي إلى الجوك والذي يحكم التيار ويمنع مرور تيار مرتفع ثم يمر إلى أحد طرفي المصباح ويوصل الطرف الآخر مباشرة بمصدر التيار، بسبب كون الغاز بارد فإن الإلكترونات ستلاقي مقاومة للمرور عبر الغاز، لهذا ستمر عبر الفتيلتين ثم عبر المكثف ومصباح النيون، وضع المكثف ليمنع كل التيار من الوصول إلى مصباح النيون، بمرور التيار عبر الفتيلتين سيسخنان بشكل كبير (تلك اللحظة التي يحمر فيها طرفي المصباح)، ومعروف أن الإلكترونات تكون سريعة في المواد الساخنة، سيجعل ذلك عملية قذف الإلكترونات أسهل ليمر عبر الغاز فتمر أول دفعة (تسخن الغاز قليلا) ثم تقل درجة حرارة الفتيلتين فينتقل مرة أخرى إلى الستارتر، لتسخن الفتيلتين من جديد وينتقل الدفعة الثانية من الإلكترونات عبر الغاز.
 تتكرر هذه العملية عدة مرات حتى يسخن الغاز بشكل كاف ليكون مرور اللإلكترونات عبره أسهل من مرورها عبر الستارتر (لهذا يومض المصباح عدة مرات قبل أن يعمل). 

أسباب تعطل مصباح الفلورسنت: 

1- تدمر إحدى أو كلتا الفتيلتين، في هذه الحالة تستطيع تشغيل المصباح بتمرير جهد مرتفع (أكثر من 300 فولت ويفضل 400) لعدة ثواني ريثما يسخن الغاز ثم يمر الجهد العادي عبر الجوك. ولكنها ستعمل لفترة قصيرة ثم تنتهي صلاحيتها (بسبب تكون مواد على طرفي المصباح يمنع مرور اللإلكترونات) 

2- تسرب بعض الهواء إلى داخل الأنبوب، في هذه الحالة إذا كانت الكمية قليلة، فإن المصباح سيأخذ في الوميض لفترة أطول قبل أن يعمل بشكل نهائي ثم سيطفئ ويعمل بين الحين والآخر (تزيد الحالة بازدياد الهواء الداخل)، أما إذا كانت الكمية كبيرة فأحسن حل لها هو وضعها في سلة المهملات (لأنك ستحتاج إلى جهد بعدة عشرات آلاف من الفولتات لجعلها تعمل) 

3- تأكسد مادة التنغستين أو اتحادها مع بخار الزئبق، يحدث ذلك نتيجة عيب في المواصفات بتخفيض مقاومة الفتيلتين أو بزيادة تيار الجوك، فهذا يؤدي إلى ارتفاع درجة الحرارة بشكل كبير مما يؤدي إلى تكون طبقة على الفتيلة تمنع مرور الإلكترونات.

أسئلة وأجوبة عن لمبة الفلورسنت 

1- هل تعمل بتيار متردد أم مستمر ؟؟

يعمل مصباح الفلورسنت على التيار المتردد لسببين، الأول هو وجود المحول (سنأتي له لاحقا فهو لا يسمى محول) والذي لا يعمل إلى في حالة تغير الجهد، وهذا ما يوفره التيار المتردد. ثانيا لوجود مكثف داخل الستارتر. 

2- المحول الموجود داخل العلبة هل هو يقوم برفع أم خفض الجهد ؟؟

المحول الموجود لا يقوم بهذا ولا هذا يقوم، ولهذا فهو ليس محول، يسمى هذا بالجوك وواضح من توصيلاته اختلافه عن المحولات العادية. مهمته الرئيسية هي منع التيار المرتفع من المرور (تحديد التيار) وهذا يعتمد على قوة مصباح الفلورسنت. 

3- ما فائدة المبدئ (ستارتر) ، ومما يتكون ؟ (أقصد هل هو مكثف) ؟

اسمه في عمله، يعتمد مصباح الفلورسنت أساسا على عملية مرور الإلكترونات عبر بخار الزئبق الموجود داخل العلبة الزجاجية، ولكنه يحتاج لدفعة بداية من أجل هذه العملية خصوصا أن التيار ضعيف. يقوم الستارتر والمكون أساسا من مكثف ومصباح نيون صغير موصولان على التوازي، بتوصيل التيار المتردد بشكل مؤقت. ولمعرفة عمله بالتحديد ستحتاج إلى معرفة مكونات مصباح الفلورسنت، ولكن قبل ذلك سنجيب على الأسئلة التالية. 

4- هل يمكن تشغيلها بالبطارية ؟

يمكن ولكن يجب رفع الجهد إلى أكثر من 100 فولت (في العادة أكبر من 220) 

5- كم الجهد التي تعمل عنده اللمبة ؟

يختلف حسب طول المصباح وضغط الغاز الذي فيه (كلما يقصر الطول وينخفض الضغط يقل الجهد) 

6- لماذا لا نوصلها مباشرة مع التيار ( أي بدون محول ) ؟

سيسبب التيار العالي الذي يمر دفعة الكترونية قوية وستتحول إلى مجرد سلك عادي فيحصل قصر في الدارة.

تحزير من خطر المصباح الموفر للطاقه عن الكسر

هذه الأنواع من المصابيح الموفر للطاقة الكهربائية - عند الكسر تصبح خطيرة جدا
لدرجة أنه يجب على الجميع مغادرة الغرفة لمدة 15 دقيقة في حال سقوط اللمبة وتكسرها لأنه يوجد بداخل زجاجتها زئبق سام يؤدي في حال استنشاقه إلى صداع نصفي أو نوع من إختلال الاتزان .
وكثير من الذين لديهم حساسية مفرطة تسبب لهم أمراض وأزمات جلدية مزعجة لمجرد التعرض لاستنشاق أو ملامسة مادتها.
كما حذرت الوزارة من عدم تنظيف اللمبة المحطمة بالمكنسة الكهربائية وذلك بسبب احتمال تناثر غبار تلك المكنسة في حال تنظيف غرف البيت الأخرى بل يجب التنظيف بواسطة فرشة عادي ومجرفة وتوضع في لفافة مغلقة جيدا وتضع في الزبالة المعدة للخروج من المنزل فورا. وعدم التساهل في إبقائها في المنزل.
ياريت نفهم المعلومه الاخيره دى كويس علشان فى ناس يتلعب فى المصباح بعد الكسر
مع تحيات
 عمرو حبيب

0 التعليقات:

إرسال تعليق

Google+ تابعنا على