الخميس، 29 نوفمبر، 2012

النيوتن,ما هو النيوتن,قانون نيوتن,معلومات عن النيوتن

النيوتن,ما هو النيوتن,قانون نيوتن,معلومات عن النيوتن,

ماهو النيوتن,
كيف يمكن تحويل الكجم الى نيوتن,
قوانين النيوتن والحركة,
قانون نيوتن الثاني:Newton's second law :

ماهو النيوتن

وتن Newton هي وحدة القوة في نظام متر كيلوغرام ثانية , وهي القوة التي لو أثرت على كتلة كيلوغرام واحد لأكسبتها تعجيل مقداره 1 متر/ ثانية2.

سميت هذه الوحدة بالنيوتن تخليدا للعالم سير إسحق نيوتن العالم الفيزيائي و الرياضي الأنكليزي.
مثال
1 نيوتن هو القوة التي تزاولها الجاذبية الأرضية على جسم وزنه 102 جرام (أي وزن تفاحة صفيرة).
جسم كتلته 1 كيلوجرام يمارس على سطح الأرض قوة مقدارها بمقدار 81و9 نيوتن(حيث عجلة الجاذبية الأرضية = 81و9 متر/ ثانية2.
( ولهذا يمكن التقريب والقول أن 1 كيلوجرام يعادل 10 نيوتن .)

كيف يمكن تحويل الكجم الى نيوتن

طبعاً الكيلو غرام هو وحدة قياس كتله
اما النيوتن فهو وحدة قياس وزن (قوه) فلمعرفة وزن جسم يزن 5 كغم مثلاً نفعل الاتي

الوزن= الكتله X التعجيل الارضي (9.8) = 5 * 9.8  = 49 نيوتن

قوانين النيوتن والحركة

في القرن السابع عشر الميلادي، اقترح عالم السير إسحق نيوتن ثلاثة قوانين للحركة، وقد مكَّنت هذه القوانين الرياضيات والانكليزي العلماءمن
النيوتن,ما هو النيوتن,قانون نيوتن,معلومات عن النيوتن
النيوتن,ما هو النيوتن,قانون نيوتن,معلومات عن النيوتن
وصف مجموعة كبيرة من الحركات. وفي الحقيقة كان العلماء العرب قد سبقوه فيالإشارة إلى واحد من هذه القوانين الثلاثة .
قانون نيوتن الأولNewton's First Law:ونصه: "كل جسم يبقى على حالته، من حيث السكون أو الحركة بسرعة منتظمة في خط مستقيم،ما لم تؤثرِّ عليه قوة تُغير من حالته". وهذا يعني أن الجسم الساكن سوف يظل ساكنًاما لم تؤثر عليه قوة تحرِّكه. ويُطلق على قانون نيوتن الأول مبدأ القصور الذاتي. والقصور الذاتي خاصية المادة التي تعبر عن استمرارية الحركة إذا كان الجسم متحركًا،أو استمرارية السكون، إن كان ساكنًا. والقوى التي تُغيِّر حركة الجسم يجب عليها أنتتغلّب أولاً على القصور الذاتي له. وكلما كانت كتلة الجسم كبيرة، كان من الصعوبةبمكان تحريك الجسم أو تغيير سرعته. ويُفيد القصور الذاتي في قياس صعوبة تحريكالأجسام..

القصور الذاتي خاصية من خواص كل المواد تجعل الجسم الذي لا يتحرك مستمرًا في حال عدم حركته، مالم تدفعه قوة إلى الحركة. ويجعل القصور الذاتي أيضًا الجسم المتحرك مستمرًا في الحركة بسرعة ثابتة وفي الاتجاه ذاته ما لم تتدخل قوة خارجية وتغيرحركته. ومثل هذه القوة وحدها هي القادرة على أن تجعل الجسم المتحرك يبطئ من سرعةحركته، أو يُسرع، أو يتوقف، أو يدور. والاحتكاك مع الأجسام الأخرى إحدى القوى التيتُبطّئ، عادة، أو ُتوقِف الأجسام المتحركة.
وتتوقف القوة المطلوبة لتغييرحركة جسم ما على كتلة ذلك الجسم. ويمكن تعريف الكتلة بأنها كمية المادة الموجودة فيجسم ما. وكلما كبرت كتلة الجسم كان تحريكه أو تغيير اتجاهه وسرعته أصعب. فإيقاف قاطرة متحركة، على سبيل المثال، يحتاج إلى جهد أكبر من إيقاف سيارة تسير بالسرعة ذاتها. والسبب في ذلك هو العلاقة بين القصور الذاتي والكتلة. ويعرف علماء الفيزياءالكتلة عادة بأنها قياس للقصور الذاتي عِوضًا عن قياس المادة.
وتتوقف الصعوبة في تغيير اتجاه أو سرعة جسم ما أيضًا على السرعة التي يتم بها التغيير. وإبطاء، أو زيادة سرعة جسم ما، أو جعله يدور فجأة تكون أصعب من إحداث هذه التغيرات بالتدرج. وتجد السيارة صعوبة أكثر في التوقف على طريق منحنٍ وهى تسير بسرعة عاليةعنها وهي تسير بسرعة بطيئة. ويستخدم علماء الفيزياء مصطلح تسارع لوصف معدل التغيرفي اتجاه أو سرعة جسم ما.
وكان العالم البريطاني السير إسحق نيوتن أول منوصف القصور الذاتي. وقدَّم هذه الفكرة في أول قانون خاص بالحركة، نُشر عام 1687م.

قانون نيوتن الثاني:Newton's second law :

قانون نيوتن الثاني:Newton's second law :القانون الثاني. ونصه: "يتناسب التسارع المتولد في الجسم مع القوة المحدثة له،ويكون في اتجاهها". وهو بذلك يصف كيفية تغيير الجسم لحركته عند تأثير قوة عليه. ويعتمد مقدار تغيير الحركة على مقدار القوة المؤثرة، وكتلة الجسم. فإذا زادتالكتلة، قلّ مقدار تغيير حركة الجسم، والعكس صحيح وذلك عند التأثير بقوة معينة علىالجسم. ولذا ففي حالة تأثير القوة نفسها على جسمين، فإن تغيير حركة الجسم الأقلوزنًا يكون أكثر. وينص قانون نيوتن الثاني أيضًا على أن تأثير قوّة معينة يكوندائمًا في اتجاهها؛ فإذا دُفع جسم صوب الغرب

‏هناك 3 تعليقات:

  1. يانهار تفاح

    ردحذف
  2. انا استفدت كثير شكرا على المعلومات الرائعه اهاااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااههههههههههههه

    ردحذف